الإشارات و الإتصالات

الاجهزة الللاسلكية بأنواعها :

وتشمل طويلة المدى التى تربط مكاتب الكنترولات مع بعضها برئاسة الاقاليم والاقسام كراديفون حيث توجد اجهزة معدة لهذا الغرض . اما القصيرة المدى فمنتشرة على جميع المحطات وبجميع الوابورات السفرية لاغراض المتابعة والتنسيق وتستخدم الطاقة الشمسية كمصدر في المواقع الخلوية .

ايضا توجد اجهزة يدوية لجميع المختصين بأشغال المسير مبرمجة بدقة منعا للتداخل والازدواجية وتشمل بشكا اساسي كمسارية فرامل القطارات للتنسيق التام مع السائق اثناء المسير تقليلا للحوادث وكسبا للوقت بالاضافة لاستخدامها داخل احواش المحطات لاشغال الناورة والمتابعة الادارية .
الكبانيات المحلية :

لدى الهيئة عدد من الكبانيات برئاسة اقاليمها الخمسة ، منها ماهى رقمية حديثة والاخرى طراز قديم تسعي الادارة لاحلالها بأخرى حديثة ، وهى تربط الاقاليم بأقسامها الداخلية ورئاسة الهيئة والاقاليم الاخرى والادارات العامة عبر الدوائر المؤجرة والخطوط الساخنة التى تعمل عليها بعض التلفونات بالكنترولات .

فضلا عن انة توجد شبكة الحاسوب بمواقع الهيئة الحيوية والهامة والتىكانت تتبع لهذة الادارة قبل فصلها وتقوم بربط الادارة العليا بادارتها واقاليمها المختلفة بشبكة محلية وشبكة واسعة بكل من الخرطوم وعطبرة وبورتسودان وجميع هذه الدوائر تتبع للشركة السودانية للاتصالات حيث يتم دفع التكلفة الشهرية لها .
المشروعات التى تم تنفيذها خلال الفترة السابقة

1/ مشروع ربط المحطات بالالياف الضوئية المرحلة الاولى (الخرطوم – عطبرة )
اكتمل المشروع في نهاية عام 2005 وبدأ العمل به رسميا في ياناير 2006 ويعمل على ربط التحكم المركزى والادارات المختلفة بعطبرة والخرطوم وجميع المحطات الوسيطة وبكفاءة عالية جدا الشئ الذى ساعد كثيرا في حركة مسير القطارات .

2/ انارة المحطات الخلوية بالطاقة الشمسية :

تم انارة مكاتب النظار والتلفون ونقاط الشرطة والاستراحات بالمحطات الخلوية علي طول الخط من بورتسودان حتي كوستى .

3/ تركيب اجهزة لاسلكية قصيرة المدى بالخط الشمالى :-

تم تركيب 18 جهاز قصير المدى بجميع المحطات بين عطبرة ، أبو حمد ، كريمة ووادى حلفا .
مشروعات تحت التنفيذ :

1/ تأهيل الملوينات الانجليزية .
2/ تأهيل اجهزة الاتصالات .
3/ تصنيع اسبيرات واجزاء الاشارات .
الخطط المستقبلية :

1/ تحديث انظمة الاتصالات والاشارات الخرطوم – بورتسودان .
2/ تأهيل انظمة الاشارات والاتصالات بابنوسة – نيالا .
3/ تأهيل انظمة الاتصالات والاشارات بابنوسة – واو .
4/ ربط المحطات بالالياف الضوئية المرحلة الثالثة (الرهد – بابنوسة – نيالا ) .

مقدمة:

تعتبر ادارة الاشارات والاتصالات الجهة المسئولة المعنية بأنظمة الاشارات والاتصالات بالتخطيط واعداد الدراسات الفنية والبرامج لمشروعاتها المتعلقة بالتحديث والصيانة واعادة التأهيل وفق استراتيجيات الهيئة .
يعتمد تشغيل القطارات في السكك الحديدية علي اجهزة ومعدات الاشارات والاتصالات والتي تضمن امن وسلامة انسياب حركة مسير القطارات غلى طول الخطوط الحديدية وعلى وجه التحديد والخصوص في الخط المفرد . حيث كفاءة الاداء بالنسبة للاجهزة والمعدات تنعكس سلبا أو ايجابا على حركة المسير مما جعل مؤسسات النقل السككية في العالم تعتمد على نظم الاشارات والاتصالات في النواحى التالية :-

أ/ تأمين سلامة المسير .
ب/ زيادة السرعه بالقدر المطلوب .
ج/زيادة معدل دورة العربات .
د/ احاطة المختصين على مختلف مستوياتهم بالمعلومات والبيانات لاتخاذ القرار .
تتكون الادارة من شقين اثنين هما :-

أ/ الاشارات:
وهي الأنظمة الحاكمة لحركة القطارات داخل احواش المحطات بحيث تمنع المداخلة والازدواجية بنظم تشقيلية دقيقة متناغمة ومنسجمه ، مكوناتها الاشارات الثابتة متمثلة في سيمافورات المسافات والدخول (خارجية وداخلية ) وسيمافورات القيام وتستعمل نهارا .
اما ليلا فتكون في شكل اشارات ضوئية عاكسة كمؤشرات للخطر والامان على التوالى لتوضيح حالة الاشارة بجميع محطات الممر الرئيسى وهي الخطوط الممتدة من الأبيض- كوستي –الخرطوم – عطبرة الي بورتسودان تعتبر محطات كاملة الاشارات اى مجهزة بسيمافوراتالدخول (خارجية وداخلية ) وسيمافورات القيام ووظائفها مرتبطة بتسميتها لدخول وقيام القطارات بعد اجراء اتصالات محددةواعطاء الذن . وسيمافورات اخرى تسمى سيمافورات المسافات وهذه توضع على ابعاد معينة من المحطة كعلامة دالة لسائق القطار لقربة من دخول المحطة مما يستوجب التحوط وتقليل السرعة لتمكين السواق من التحكم بسهولة .
هذه الاشارات مرتبطة ومحكومة بواسطة جهاز يسنى بالملوينةيتم تركيبة في المحطات الكبيرة بكشكين وفي العادية في منتصف المحطة تقريبا لسهولة التشغيل بالجهتين وهى ملوينات ميكانييكية بنوعيها المواسير والسلك المزدوج .

ب/ الاتصالات :
مرت الهيئة بنظم مختلفه للاتصالات منها :-

(1) التلفونات الطوالية وتلفونات التابلت عبر الخطوط الهوائية .
(2)الأجهزة الاسلكية بأنواعها بعيدة المدى وقصيرة المدى واليدوية .
(3) التلفونات والهواتف المباشره.
(4) الكبانيات الخاصة بها .
(5) الدوائر المؤجرة (الخطوط الساخنة ) .
(6) الفاكس .
التلفونات والتابلت عبر الخطوط الهوائية :

وهي عبارة عن مجموعة منالاسلاك يتم تثبيتها على اعمدة خشبية ممتدة وموازية للخطوط الحديدية والتى كانت تتبع للمؤسسة العامة للمواصلات السلكية واللاسلكية سابقا ومن ثم آلت للهيئة مرة اخرى بعد ان اصبحت المؤسسة الشركة السودانية للاتصالات (سوداتل) وإدخالها لأنظمة حديثة (الياف ضوئية) . وتعتبر العمود الفقري للاتصالات والوسيط لربط المحطات بالممر الرئيسى( الخرطوم / عطبرة / بورتسودان ) ولقد اعتمدت الهيئة على مشروع الالياف الضوئية على ممرها الرئيسى الخرطوم / بورتسودان كمرحلة اولى وبعدها ليشمل الاقليم الجنوبي حتي الابيض بإذنة تعالى حيث تمت الموافقة على المشاركة مع سوداتل في مشروع كوابل الالياف الضوئية.

وبما ان التحكم المركزى يعد من الانظمة الحديثة حيث يمكن الاتصال بجميع المحطات من غرفة التحكم عن طريق الشفرة للمحطة المعنية ولما كانت تعانى من مشاكل ماتعانية الخطوط الهوائية بأسلوبها التقليدي ، علية من المتوقع ان تحا مشكلة الاتصالات حلا جذريا بعد ادخال نظام الالياف الضوئية مما سينعكس اثرة على

تسجيل الدخول